حكم المزادات المعتمدة على تقديم عروض الشراء
مدة الملف
حجم الملف :
898 KB
عدد الزيارات 438

السؤال:

بعض الشركات تبيع بعض أدواتها بدون تسعير بل تعلن وتضع مدة معينة ثلاثة أيام أو أربعة أيام وأي شخص يريد أن يشتري يأتي بسعر وهو يأخذ بالسعر الذي تريده، فهل هذا البيع صحيح؟
 

الشيخ:

كيف؟ يعني: مثلاً تعلن بأنه في خلال ثلاثة أيام من أراد أن يشتري منا سلعة فثمنها إليه بأي ثمن.
 

السائل:

نعم. أي تاجر يسعر بسعره وهم يجمعون الأوراق ثم ينظرون إلى هذه الأوراق وعلى السعر الذي يريدونه يبيعونه لهذا، يعني: أي تاجر يضع سعراً لبيع هذه السيارات.
 

الشيخ:

هل هذه شركة ...
 

السائل:

شركة تريد تبيع سيارات قديمة مستعملة تعلن أن لها سيارات للبيع، ولكن أي إنسان يريد أن يشتريها يضع لها سعراً ويأتي بالسعر بأوراق في وقت معين يقول: هذا المدة تنتهي ثلاثة أيام أو أربعة أيام؟

 

الشيخ:

طيب السيارات تختلف كيف يكون سعرها؟
 

السائل:

يأتون وينظرون أي واحدة من هذه السيارات ويكتب عليها رقمه ..
 

الشيخ:

هذا الزبون يأتي للسيارة المعينة هذه، ويقول: أشتريها بعشرة آلاف ..

 

السائل:

والآخر أيضاً يأتي ويصنع كما صنع الأول، ثم يجمعونها عندهم في مكتب معين، وأي واحد يأتي بورقته وبعنوانه وبالسعر الذي يريد هو أن يشتري، فآخر نتيجة أنهم يفرزون الأوراق والأسعار ثم يبيعون لمن كتب السعر الأعلى.
 

الشيخ:

لكنه يعرف السيارة التي يريدها؟ يعني: يريد السيارة الفلانية رقم كذا وكل شيء، وإذا هي بعشرة آلاف مثلاً، وإذا جاء آخر ووقع نظره عليها؟
 

السائل:

هذا أيضاً يسعر.

 

الشيخ:

وقال: أنا أعطي عشرة آلاف.
 

السائل:

هو لا يتكلم معهم.
 

الشيخ:

هل يقبل الثاني وإلا الأول هو ..
 

السائل:

لا. هم يأخذون السعر الأكثر.

 

الجواب:

 هذا لا بأس به؛ لأن السلعة معلومة والثمن معلوم عند كل من البائع والمشتري، فليس فيه غرر، فإذا تمت الأيام ثلاثة أو أقل أو أكثر حسب التقديم، يحضرون إلى المكان وتفرز الأوراق.