كيفية تعاهد القرآن
عدد الزيارات 769

السؤال:

كيف يكون تعاهد القرآن؟

الجواب:


الشيخ: الحمد لله رب العالمين، وأصلي وأسلم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين تعاهد القرآن يقول: المداومة في تلاوته حسب ما تقتضيه المصلحة والحاجة، فقد يكون الإنسان ضعيفاً في حفظه في كتاب الله، وهذا نقول له: أكثر من تلاوته ومعاهدته؛ لئلا يضيع منه شيء، وتارة يكون حفظه لكتاب الله قوياً، وهذا لا نلزمه من المعاهدة والمحافظة كما نلزم الأول، فتكون بحسب الحال؛ أي بحسب حال حافظ القرآن، وضابطه أن يتعاهد القرآن على وجه يأمن فيه من نسيانه، ويختلف هذا باختلاف الناس.